لماذا يحدث حرقان العين عندما نشعر بالنعاس؟

الإجابة المختصرة على هذا السؤال:

ليس بالضرورة أن يتعلق حرقان العين بالنوم. ترتبط المشكلة بشكلٍ أكبر بمدى إساءة استخدام الكمبيوتر والتلفاز والهواتف والشاشات بشكل عام.

الإجابة بمزيدٍ من التوضيح:

كما ذكرت، الأمر ليس بالضرورة أن يتعلق بالنوم. العيون مغطاة بطبقة من الدموع تحافظ عليها رطبة وسلسة (هي ببساطة عملية تشحيم).

عيوننا ترمش طوال اليوم لنشر هذا السائل في جميع أنحاء مقلة العين، كما تغسلها من جزيئات الأوساخ والأتربة التي في الزوايا.

المشكلة تحدث عندما نركز أمام مصدر الضوء – كما هو الحال مع العاملين في المكاتب أو المستقلين من المنزل، حيث تظل وجوههم عالقة بأجهزة الكمبيوتر وشاشات هواتفهم – فإننا حينها نرمش بنسبة 66% أقل من الطبيعي.

وعندها يتبخر السائل أسرع من عملية استبداله ويتسبب ذلك في حرقان العينان. وفي نهاية اليوم. تطالب العين (وربما تصرخ!) لحاجتها إلى إغماضها فترة من الوقت لإعادة تكوين هذا الغشاء.

حافظوا على أعينكم. وشكرًا لمتابعتكم.

انتقل إلى أعلى